• FAHAD

Media Club short film festival حفل توزيع جوائز الافلام القصيرة الاول للنادي الاعلامي


حفل توزيع جوائز الافلام القصيرة الاول للنادي الاعلامي




كنت أعطي تمارين اللياقة البدنية لي ” أي جرين” في المركز العلمي عندما اتاني اتصال هاتفي من زميلتي نوف المضيان تذكرني بحضور مهرجان الافلام القصيرة الأول ” ميديا اليفيشن” Media Elevation” ” الذي أقيم على “المسرح الحي” وقام بتنظيمه ” النادي الاعلامي” والذي يهتم بدوره بصقل مهارات الشباب في مختلف التخصصات الإعلامية بشكل رائع وبإنجازات ملحوظة ذات طابع احترافي وتلمست ذلك من خلال اطلاعي على بعض نشاطاتهم المختلف في مجال الاعلام.

في الحقيقة حضرت متاخراً وانا أرى أن حضوري كان في الوقت المناسب ليس عيباً من التنظيم أو غيره ولكن لسببين الأول تزاحم المواعيد لدي وثانياً لكوني انسان ملول جدا حتى أيام دراستي وتدريباتي وفي مكان عملي احضر متأخراً (أحب الزبدة) وحضوري كان قبل عرض الافلام الفائزة مع تسليم الجوائز والتكريم بقليل, وتمنيت حقاً لو كنت املك الوقت لحضور باقي الافلام المشاركة والتي سوف ادرج اسمائهم لاحقاً.


كانت لجنة التحكيم مكونة كل من المخرجين: وليد العوضي, محمد الخلف, محمد دحام الشمري والذي اعتذر بدوره عن حضور حفل الكريم لنشغاله بالتصوير لعمله القادم.

فازت أربعة أفلام قصيرة

الجائزة الأولى كانت عبارة عن منحة دراسية في أكاديمية الافلام في مدينة نيوروك وفاز بها فلم “Impurity ” تأليف وإخراج أحمد التركيت تمثيل “حصة” و”نور الهدى” و”خالد نزر”

الجائزة الثانية منحة دراسية في اكاديمية الافلام في مدينة لندن وفاز بها فلم “انتشار الاثم” للمخرج “محمود جوهر حيات”, فريق العمل كل من “رازي الشطي”و”سعود الهندال” ومحمد صرخوه” تأليف بشار الشطي ومحمود حيات.

الجائزة الثالثة عبارة عن مبلغ مالي وقدره 400 دينار كويتي فاز بها فيلمان بالتناصف كل من صناعة وطن, للمخرج الشاب “احمد سويلم” وفلم حافظوا عليها للمخرجة الشابة “لطيفة مدوه”.


لم Impurity كان جميلا في طرحه ومقارنتاً بالأفلام القصيرة الاخرى للهواة اعتقد بأن المخرج نجح في وضع خطوات واضحة في الاخراج مع دقة في استخدام المؤثرات الخاصة بالفلم وكقصة كانت جميلة ومطروحة لتعكس اسقاطات سياسية غير واضحة عن سلبية ما يحدث في المجتمع بإطار خيالي نوعاً ما يصنف تحد قائمة الزومبي او المخلوقات الغريبة.

فلم ” انتشار الاثم” استمتعت بمشاهدته كانت طريقة الاخراج جيدة جدا واستخدم المخرج النمط القتالي وتوظيفه بالفلم وكان جميلاً جداً, ورغم استمتاعي بالفلم إلا أنني لم أتلمس عنوان الفلم من خلال المشاهد حيث كان الصراع والقتال معبراً أكثر من الألم كفكرة بحد ذاتها رغم تكرم المخرج وشرح نظرته الفنية وتجسيد الغيرة لتكون احد الصفات الاثمة للشخصية.

بالنسبة للفلمان “صناعة وطن” و ” وحافظوا عليها” كانا ذات طابع تعبيري اعلاني عن الوطن ومنظورهم الخاص, وكان جميلا ومبسطاً.


نبذه عن ” النادي الاعلامي”

تأسس النادي في عام 2007م على يد المخرج عبدالرحمن الخميس عندما كان طالبا وكان يضم طلبه اخرين من الجامعة وعملوا فيه في الفترة من 2007 الى 2009 ومن ثمة تخرج الطلبه وانتهى, وقامت مجموعة جديدة بقيادة النادي مع الطالب عبدالله الكندري اواخر عام 2011 ومن ثم تم تأسيس النادي بشكل جديد كلياً وحتفظ بالأسم فقط مع أبقاء النشاطات وتطويرها.

يعتبر ” النادي الاعلامي” أول نادي طلابي خرج من الجامعة ليصبح نادي مستقل وتطور ليصبح احد ابرز الاندية في المجال الاعلامي على مستوى الكويت مع ابقاء الفعاليات مع جميع الجامعات وبالذات جامعة الكويت لأنها كانت الاساس لنطلاق النادي.

#2013 #films

FKWT.com 2000- 2020
  • Snapchat Social Icon
  • Instagram Social Icon
  • LinkedIn Social Icon
  • 10fbbb_cb0a93909afabe9db0eba461585abc4a
  • 10fbbb_e332efcbbe8dc415cd93f8036ab19101
  • YouTube Social  Icon
  • Pinterest Social Icon